03 تشرين1/أكتوير 2011
تلح ضرورة توفر أفكار ومبادئ ميثاقية لأي ديمقراطية عربية قادمة يقوم على أساسها عهد  بالالتزام بقيم الثورة بين قوى الثورة وجمهورها و بين القوى السياسية المتنافسة المؤهلة للحكم. وليس المقصود هو مبادئ دستورية أو فوق دستورية، بل ترويج أفكار ومبادئ وقيم تستند إليها عملية صياغة  مبادىء الدولة الديمقراطية العربية. بعضها يصلح أن يكون في الدستور، وبعضها قيم ثاوية في أساسه، وأخرى لا يمكن أن يشملها دستور، ولكنها توجه السياسات إذا ما تحولت الى شبه مسلمات يمكن أن تكنى بـ "قيم الثورات العربية الديمقراطية ومقاصدها". إقرأ المزيد...
01 تشرين1/أكتوير 2011
ثمة وهم كبير يتلبس الكثير من كردنا الذين لا يكفوُّن، في مناسبة ودون مناسبة، عن محاولة توضيح العلاقة بين كل من السياسي والمثقف باعتبارهما ينهلان من النبع ذاته لتكون الريادية على أسبقية الوصول والنهل، وهو وهم سياسيّنا المتحزب قبل أي كان وصناعته التعبوية، عندما يمدُّ في ظل إيديولوجيته ليجعل المثقف متحركاً في دائرة نفوذه الاجتماعية، وكونه يتعامل مع جماعة، أو يتنشط في وسط اجتماعي، كما هو وضع المتحزب الكردي الذي يتحدث عن المثقف حديث المسئول عمن يجري، وما في ذلك من تفويض معطى لذاته وتشديد عليه. إقرأ المزيد...
14 أيلول/سبتمبر 2011
نظرياً ، توقع العديد من الكتاب والمحللين اندلاع ثورات واحتجاجات في العالم العربي تبعاً للحدس التاريخي والإنساني ، ولكن احداً ما توقع أن تشتعل النيران في العالم العربي بهذه السرعة وبهذا التوقيت فقد اخترقت ثورات العالم العربي المجتمعات العربية ( باختلاف ظواهرها ) أفقياً وعمودياً ووصلت إلى أعتى المواقع قوة ومنعة واستعصاءاً على التغيير ( ملكية كانت أم جمهورية ) ووقعت النخب العربية في تخبط واضح ولكن هذا ليس بجديد فـثـورة روسيا الشيوعية عاشت نفس الحكاية فلا أحد عرف بتوقيتها ولا أحد من مثقفي روسيا توقعها في هذا التوقيت رغم أن إرهاصات كثيرة كانت تشير إلى ما سيحدث ، في العالم العربي اختلف الأمر جداً وصرنا أمام نماذج من التغيير لم يسبق إليها أحد بفضل التقنيات الجديدة ولأسباب عديدة . ولكن أمراً يجب أن يكون واضحاً أن التلقائية هذه وراءها غضب مكبوت وتاريخ من الذل السياسي والاجتماعي والاقتصادي وجد تخريجته في فضاء افتراضي ووجد تنظيمه في نفس الفضاء  ثم انتقل بالعدوى إلى الشارع العربي وقد بدأت التجربة التونسية أولاً ثم المصرية وهكذا في بقية العالم العر بي . إقرأ المزيد...
14 أيلول/سبتمبر 2011
لقد آن أوان التغيير في سورية وهو قادم لامحالة شئنا أم أبينا لذلك علينا دعم هذا التغيير والتعامل معه بمسؤولية، التغيير الذي يجب أن يشمل كل شيء إلا الثوابت الوطني، لقد مللنا تلك الوجوه اللا نيرة والتي تتبادل الكراسي على هواها وتنهب الدولة والشعب وتخطب في العفة  . لقد مللنا تغييب المثقفين والمفكرين والعلماء والمخترعين لحساب المتنفذين للسلطة، لقد مللنا تاعامل مع سورية وكأنها كعكة يتقاسمها أفراد، لقد أصبح لدينا مقولة شائعة لافرق بين سوري أو سوري إلا بالواسطة، ملاحظة كلامي لا يبرر ما يحدث في سوري من قتل وحرق وتدمير للبنى التحتية فأنا لا أبحث ولا أقبل بالدولة الدينية. إقرأ المزيد...
25 آب/أغسطس 2013
فرجت السلطات السورية الخميس 22/8/2013 عن الفنان التشكيلي المعارض يوسف عبدلكي بعد اسابيع من التوقيف، بحسب ما افاد مقربون منه لوكالة فرانس برس. وكان الفنان يوسف عبدلكي اوقف في 18 تموز/يوليو مع رفيقيه توفيق عمران وعدنان الدبس القياديين في حزب العمل الشيوعي المعارض. إقرأ المزيد...
21 آب/أغسطس 2013
تساؤلات كثيرة أثارها اختطاف الناشطين سمر صالح ومحمد العمر في مدينة الاتارب بحلب من قبل جماعة دولة العراق والشام الاسلامية ( داعش) ويبدو ان هذا الاختطاف جزء بسيط ممايجري في المناطق التي تبسط سيطرتها عليه هذه التنظيمات. تقرير مفصل من هناك إقرأ المزيد...
14 آب/أغسطس 2013
هلالين .. وعيدين: في إحدى الدول العربية الشقيقة، يعلن نفس مركز البحوث الفلكية .. أن عيد الفطر، سيكون يوم الجمعة، بالنسبة لهؤلاء. وفي نفس اليوم، يعلن نفس المركز، أن عيد الفطر، سيكون يوم الخميس، بالنسبة لأولئك. إقرأ المزيد...
08 آب/أغسطس 2013
يحضُرني وكأنّ معدتي يسألتني في هذا الأسبوع الأخير: ( ترى ما الفائدة في انك جوّعتني هذه الأيام.!) .. وكأنّي أجبتُ بالفور: (يا المعدة.! ترى ما الفائدة في أني أشبعتك بقيّة الأيام..!). إقرأ المزيد...
03 آب/أغسطس 2013
تأثَّر مُنظِّر «اللبنانية» سعيد عقل في شبابه بأفكار «الحزب السوري القومي» فانتسب إلى صفوفه، لكن الخلاف بينه وبين زعيم الحزب أنطون سعادة كان طريفاً، فسعادة كان يعتبر لبنان جزءاً من سوريا الكبرى في حين اعتبر سعيد عقل سوريا جزءاً من لبنان الفينيقي الكبير! ما أدى إلى  طرده من الحزب «من دون شروح» كما كتب سعادة في بيان الطرد. تأثَّر سعيد عقل بعد ذلك بأفكار القوميين العرب متغنّياً بـ«السماح اليعربي والسلاح، وصهلة الخيل من الهند إلى الأندلس»، قبل أن يغيّر هواء انتماءاته لاحقاً. إقرأ المزيد...
02 آب/أغسطس 2013
خلايا جذعية تجريبية أعادت البصر الى رجل أعماه تفكك خلايا الشبكية, الرجل الذي يعد جزئا من تجارب تدرس مدى امان استخدام الخلايا الجذعية الجنينية لعلاج سببين منتشرين للعمى يري بصورة جيدة الان حتى أنه يمكنه القيادة. إقرأ المزيد...

بما أنو

حال البلد..موقع ثقافي سياسي سوري يعنى بقضايا التنوير وتأصيل العقلانية، إلى جانب اهتماماته المتواصلة بكل القضايا التي يعيشها العالم العربي، يرحب الموقع بكل الاصدقاء والكتاب الراغبين بالكتابة اليه وبالتواصل معهم ولأجلهم في كل مكان

نشرتنا البريدية