بسام كوسا: الحوار بين السوريين هو الحل

الفنان بسام كوسا في دوره الاشهر الادعشري الفنان بسام كوسا في دوره الاشهر الادعشري
قال الفنان بسام كوسا إن سورية حوربت وتحارب لأنها تزرع وتصنع وتنتج ولديها قدرات وإمكانيات جنبتها الديون والارتهان للخارج و ستبقى مستهدفة بحكم وقوفها مع المقاومة مضيفاً” أن فلسطين كانت وستبقى بوصلتنا ولا يمكن إلا أن نكون مع المقاومة ولا حل آخر لدينا فالكيان الصهيوني زرع في أمتنا لتدميرنا وكل ما يحدث في عالمنا العربي هو خدمة للكيان الصهيوني”.

ورأى خلال مقابلة مع إذاعة المدينة اف ام أنه برغم كل مايحدث في سورية فانه لا حل إلا بالحوار والمصالحات الشعبية التي يتم العمل عليها في كثير من المناطق حالياً أما المصالحة الفكرية فالوعي والتسامح كفيلان بها.

وعبر كوسا عن أسفه من أن بعض السوريين لم يقدروا أهمية بلدهم وما يمتلكه من مقومات موءكدا أن المطلوب كان هو تدمير سورية بمساعدة أطراف مختلفة ولكن السوريين “مستمرون وصامدون” لأن لديهم وطنا عليهم أن يدافعوا عنه.

وقال “إن “المعارضة” التي تحمل مشروعاً بناء وحضاريا يلتقي معها الجميع ولكن ما حصل أن هناك من سمي “معارضة” وهو يطالب بتدخل عسكري في بلده بهدف تدميره ويصر على الخراب وقتل الأبرياء وهذا عدو حقيقي”.

وتابع قائلا “هناك من غادر البلد لأسباب مختلفة وبررنا كل هذه الأسباب ولكن بعض الزملاء الذين يرفضون التمثيل في سورية قاموا بتخويننا لمجرد بقائنا فهل المطلوب أن نستجدي اللجوء في دول أوروبا لكي نكون وطنيين بنظرهم” .. ولم يخف كوسا أن عروضاً لمغادرة سورية قدمت له مقابل أموال كثيرة لكنه رفضها.

وأما عن رأيه بمستوى الدراما السورية خلال السنوات الماضية فبين أنه حذر مراراً وتكرارا من خطورة عدم وجود خطة مدروسة وواضحة للدراما وأن رأس المال الخارجي بات يفرض شروطه ويتحكم فيما يتم تقديمه من نوعية وأعمال لدرجة أن هناك من يرى أن الدراما هي بعض الممثلات الجميلات والممثلين الوسيمين ومظاهر ترف وبذخ دون أي التفاتة لما يعاني منه المواطن العربي وهنا تأتي مسؤولية الدراما الوطنية في أن تدافع عن “التفكير والمضمون”.

وعن كيفية انتقائه لأعماله أوضح كوسا أن ما يقدمه لا يعبر دوماً عن خياراته إلا أنه يختار أحياناً أفضل الأسوأ وإلا لكان انتظر سنين طويلة ليقدم خياره الخاص كما نفى بشكل قاطع صحة ما تم نشره عن تجسيده لشخصية الشاعر بدوي الجبل في مسلسل تلفزيوني معلناً أنه ضد تجسيد السير الذاتية بالمطلق.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

عن سانا

قيم الموضوع
(0 أصوات)
حال البلد

مساهمة في التنوير وتأصيل العقلانية، نرحب بمساهماتكم

الموقع : www.halalbalad.com

بما أنو

حال البلد..موقع ثقافي سياسي سوري يعنى بقضايا التنوير وتأصيل العقلانية، إلى جانب اهتماماته المتواصلة بكل القضايا التي يعيشها العالم العربي، يرحب الموقع بكل الاصدقاء والكتاب الراغبين بالكتابة اليه وبالتواصل معهم ولأجلهم في كل مكان

نشرتنا البريدية