هلموت كول هو الشخصية السياسية الوحيدة التي حققت لأوروبا ولألمانيا أكبر الإنجازات. مع ذلك، وبعد مرور عقود على ما جرى تحقيقه يعترف بارتكابه أخطاء كبيرة كان من الممكن تفاديها، منها سرعة اعتماد النقد الأوروبي الموحد اليورو. هذه الشخصية اللافتة للنظر تربعت على السلطة أطول مدة بين السياسيين الأوروبيين والغربيين، وفي الكثير من الأحيان وصفه خصومه بالداهية لأنه يخفي وراء وجهه الهادئ مواقف ديكتاتورية غير عادية، لكن هذه الديكتاتورية كما صرح بعد تقاعده كانت ضرورية، إذ يجب أن يكون هناك من يقرر ويحسم.  

بما أنو

حال البلد..موقع ثقافي سياسي سوري يعنى بقضايا التنوير وتأصيل العقلانية، إلى جانب اهتماماته المتواصلة بكل القضايا التي يعيشها العالم العربي، يرحب الموقع بكل الاصدقاء والكتاب الراغبين بالكتابة اليه وبالتواصل معهم ولأجلهم في كل مكان

نشرتنا البريدية